تنزيل
0 / 0
511715/03/2023

هل قول (جبت العيد) استهزاء بالعيد؟

السؤال: 290015

ما حكم قول “جبت العيد” عندما يقوم شخص بتصرف يسبب الإحراج مثلا، أو تصرف بشكل خاطئ، فهل قول “جبت العيد” في تلك المواقف يعد استهزاءا بالعيد الذي هو من شعائر الإسلام؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وبعد.

هذه العبارة جارية على ألسنة كثير من الناس في بعض دول الخليج، يطلقونها على من تصرف تصرفا فوقع بسببه في موقف سيء أو محرج أو غير محبب ، فيقال مثلا لمن أراد أن يصلح سراجا فكسره : جبت العيد ، ومن أراد أن يعالج مريضا فأضر به ، وهكذا .

فهذه العبارة تطلق في الغالب لتشبيه الذي يريد أن يصلح شيئا فيفسده ، بالأحمق الذي يخبر الناس بدخول العيد قبل ميعاده يريد بذلك إسعادهم ؛ فكلاهما لم يتحقق له مقصوده ، بل ربما حصل عكس ما كان يريد .

وبناء على ذلك فليس في هذه العبارة استهزاء بالعيد ولا امتهان له.

والله أعلم .

المصدر

موقع الإسلام سؤال وجواب

هل انتفعت بهذه الإجابة؟

at email

النشرة البريدية

اشترك في النشرة البريدية الخاصة بموقع الإسلام سؤال وجواب

phone

تطبيق الإسلام سؤال وجواب

لوصول أسرع للمحتوى وإمكانية التصفح بدون انترنت

download iosdownload android
at email

النشرة البريدية

اشترك في النشرة البريدية الخاصة بموقع الإسلام سؤال وجواب

phone

تطبيق الإسلام سؤال وجواب

لوصول أسرع للمحتوى وإمكانية التصفح بدون انترنت

download iosdownload android